عرب وعالمملفات سرية

ضابط مخابرات أمريكي يعلن استقالته بسبب دعم واشنطن للحرب في غزة

أعلن ضابط مخابرات عسكري أمريكي من أصول يهودية، استقالته احتجاجًا على الدعم الأمريكي لإسرائيل في حربها ضد غزة، موضحًا أنّ ما يحدث للفلسطينيين هناك يذكره بالمحرقة.

بيئة أخلاقية لا ترحم

وبحسب موقع صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» الناطق باللغة الإنجليزية فإن الرائد هاريسون مان قدم استقالته إلى الجيش، ووكالة استخبارات الدفاع، وقد أعلن ذلك الشهر الماضي، في رسالة حظيت باهتمام متجدد هذا الأسبوع، عندما خرج رسميًا من الجيش.

وقال الضابط الأمريكي في رسالته: «باعتباري سليل اليهود الأوروبيين، فقد نشأت في بيئة أخلاقية لا ترحم بشكل خاص، عندما يتعلق الأمر بموضوع تحمل المسؤولية عن التطهير العرقي، ورفض جدي شراء المنتجات المصنعة في ألمانيا، حيث الأهمية القصوى لشعار لن يحدث مرة أخرى أبدًا»، مضيفًا «تطاردني معرفة أنني فشلت في تلك المبادئ ولكنني آمل أيضًا أن يمنحني جدي بعض النعمة، وأن يظل فخورًا بي لابتعادي عن هذه الحرب، ولو متأخرًا».

مذابح ضد الأبرياء لا ينبغي أن تحدث

وقال الضابط المستقيل: «أعتقد أنه لا فائدة من موازنة المآسي ضد بعضها البعض، وهذا ليس ما أحاول القيام به ومن الواضح أن المحرقة كانت أكبر بكثير، ولكن هذا لا يعني أن مذابح أصغر حجمًا ضد الأبرياء أيضًا لا ينبغي أن تحدث».

جدير بالذكر أن الموظفة الأمريكية اليهودية ليلي جرينبيرج كول، المساعدة الخاصة لرئيس الأركان في وزارة الداخلية، قدمت استقالتها من البيت الأبيض، لتكون أول موظفة يهودية أمريكية تستقيل احتجاجًا على الدعم الأمريكي للحرب الإسرائيلية في غزة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى